الرقيب السياسي

كي لا ننسى جراحنا

منتدى الإعلاميين

العراق.. إلى أين؟


مصدر كردي:البارزاني سيلغي نتائج الاستفتاء





تاريخ النشر: 2017-11-18 03:35:00

عدد القراءات: 8


مصدر كردي:البارزاني سيلغي نتائج الاستفتاء

أفاد مصدر كردي رفيع المستوى،اليوم السبت، ان برلمان كردستان خول حكومة الإقليم بإلغاء نتائج الاستفتاء شريطة عدم إعلان ذلك في وسائل الإعلام.وأضاف ،، أن “الحكومة العراقية تلقت تأكيدات من حكومة كردستان بأنها ستسلم بغداد وثيقة مكتوبة تتضمن تعهداً بإلغاء نتائج الاستفتاء وان مسعود بارزاني نفسه سيوقع هذه الوثيقة إلى جانب رئيس حكومة الإقليم ورئيس البرلمان”، مبينا أن “الشرط الكردي الوحيد هو عدم إعلان قرار الإلغاء لكي لا يتسبب ذلك في حرج للقيادة الكردية أمام شعبها”.وأوضح، أن “قرار الالغاء سيصدر في نهاية شهر نوفمبر الحالي أو بداية ديسمبر”، مشيرًا إلى ان “برلمان الإقليم خول الحكومة الكردية بالموافقة على تخفيض حصة الإقليم في الموازنة إذا اصرت الحكومة المركزية على ذلك”.وقال، إن “هناك اتفاقا كرديا عاما على ضرورة إلغاء نتائج الاستفتاء إلا أن النقطة الحرجة في هذا الأمر هي كيفية مواجهة الشعب الكردي بهذا القرار بعد دفعه الى المشاركة في الاستفتاء والتصويت بنعم”.واعتبر أن “تجميد نتائج الاستفتاء كانت خطوة واضحة وصريحة جدًا من حكومة الإقليم تمهيدًا لإلغاء النتائج، إلا أن ذلك يحتاج إلى وقت أكثر لمنع وقوع الشعب الكردي في صدمة وإحباط كبيرين وهو يعيش أزمة تأخر الرواتب وتراجع مستوى الاقتصاد والاستثمار في كردستان منذ 2014”.وأكد المصدر ، ان “نيجيرفان بارزاني يبحث الان عن ضمانات من بغداد للوفاء بعهدها مع الإقليم فيما يخص حصته من الموازنة وعدم التقدم أكثر باتجاه مدن الإقليم عسكريا”، مبينًا ان “بارزاني سيحاول خلال الأشهر الثمانية المقبلة ترميم علاقات الحكومة وحزبه مع جميع الأطراف الكردية أولاً، وخصوصًا حركة التغيير تمهيدًا للتحالفات السياسية في الانتخابات المقبلة”.وأوضح المصدر، أن “لقاءين سيجمعان نيجيرفان بارزاني مع رجب طيب أردوغان خلال الفترة المقبلة وفي اللقاء الأول سيبحثان إلغاء نتائج الاستفتاء مع الحصول على ضمانات من العبادي، والثاني ربما سيكون ثلاثيا بحضور العبادي، وان أردوغان سيكون له دور محوري في حل الأزمة بين بغداد وأربيل من خلال إلغاء نتائج الاستفتاء أولاً، وإعطاء ضمانات للإقليم ثانيًا”.







إضافة تعليق على الموضوع

اسم الكاتب

نص التعليق